Apr 16, 2018 10:11 AM
الوضع العربي

تباين حول بقاء القوات الأميركية في سوريا

اعلن البيت الابيض ان المهمة الأميركية في سوريا "لم تتغير"، مؤكداً "ان الرئيس دونالد ترامب يريد عودة القوات الاميركية الى الولايات المتحدة في أقرب وقت ممكن"، في حين قالت مندوبة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة نيكي هايلي "أن بقاء قوات بلادها هناك رهن بتحقيق أهداف واشنطن.

وبعد ساعات من تأكيد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون "ان باريس اقنعت ترامب ببقاء القوات الاميركية في سوريا "لمدة طويلة"، قالت المتحدثة باسم البيت الابيض ساره ساندر "ان المهمة الاميركية لم تتغير"، مضيفة "الرئيس كان واضحا، انه يريد ان تعود القوات الاميركية باقرب وقت ممكن الى الوطن".

 وتابعت ساندرز "نحن عازمون على سحق تنظيم "داعش" بالكامل وخلق الظروف التي تمنع عودته. وبالإضافة الى ذلك، نتوقع ان يتحمّل حلفاؤنا وشركاؤنا الاقليميون مسؤولية اكبر عسكريا وماليا من اجل تأمين المنطقة".

وكان الرئيس الفرنسي اكد في مقابلة مع قناة "بي إف إم" التلفزيونية وإذاعة "آر إم سي" وموقع "ميديابارت" الإلكتروني أن ترامب بات الآن مقتنعا بضرورة الإبقاء على الوجود الأميركي في سوريا.

وقال ماكرون "قبل عشرة أيام قال الرئيس ترامب ان الولايات المتحدة تريد الانسحاب من سوريا. لقد أقنعناه بضرورة البقاء هناك. أؤكد لكم أننا أقنعناه بضرورة البقاء لمدة طويلة".

اجتماع "الكيميائي": وليس بعيداً، تعقد منظمة حظر الاسلحة الكيميائية اجتماعا اليوم في لاهاي غداة بدء خبرائها التحقيق في سوريا في شأن تقارير عن هجوم كيميائي اتّهمت دمشق بتنفيذه في دوما، ما حمل دول غربية على شنّ ضربات غير مسبوقة ضد أهداف عسكرية للنظام وأثار تصعيدا حادا في التوتر الدبلوماسي.

إخترنا لك

Beirut, Lebanon
oC
23 o