Feb 09, 2018 7:10 PM
أخبار محلية

لقاء بين القومي وحركة الشعب وتأكيد على تعزيز الوحدة في مواجهة العدو الصهيوني

زار رئيس "حركة الشعب" ابراهيم الحلبي على رأس وفد ضم أعضاء القيادة عمر واكيم، رأفت زبداوي وأحمد قيس، مركز الحزب السوري القومي الإجتماعي، وكان في إستقباله، نائب رئيس الحزب رئيس مجلس العمد وائل الحسنية وناموس مجلس العمد نزيه روحانا وعميد الإعلام معن حمية.

وأفاد الحزب "القومي" في بيان ان المجتمعين عرضوا الأوضاع العامة والمستجدات السياسية، وكان تشديد على "أهمية تعزيز الاستقرار والوحدة الداخلية، لتحصين لبنان في مواجهة العدو الصهيوني الذي لا يفوت فرصة للتعبير عن اطماعه واطلاق التهديدات ضد لبنان واللبنانيين".

وجددوا تأكيدهم على "الموقف الثابت في مواجهة الطائفية والمذهبية، والدعوة الدائمة والعمل الدؤوب من أجل قيام دولة مدنية ديموقراطية عادلة ترسخ مبدأ المواطنة والمساواة".

وتطرق المجتمعون الى استحقاق الانتخابات النيابية، وتم تبادل الاراء ووجهات النظر والتوجهات العامة في هذا الاستحقاق.

وأكد الحلبي على "خوض الانتخابات النيابية، انطلاقا من المسؤولية الوطنية الملقاة على عاتق القوى المدنية التي تعمل من أجل وحدة لبنان واللبنانيين، وتحمل هموم الناس وتدافع عن حقوقهم وقضاياهم الاجتماعية والوطنية"، لافتا إلى "أن مصلحة لبنان تقتضي تغييرا جذريا بالانتقال من الحالة الطائفية ومساوئها وما افرزته من فساد ومحاصصة، الى حالة وطنية مدنية على طريق بناء الدولة الحقيقية التي تضمن لأبنائها حقوق المواطنة".

واشار إلى "أن التهديدات الاسرائيلية للبنان، تحتم على اللبنانيين أن يتوحدوا على مواقف واحدة بمواجهة هذه التهديدات والتصدي لمطامع اسرائيل في ارضنا وثرواتنا واي عدوان يستهدف لبنان".

مقالات مختارة

Beirut, Lebanon
oC
23 o