Feb 07, 2018 2:29 PM
عدل وأمن

عرمون هادئة بعد ليلة امنية صاخبة

المركزية- يُخيّم الهدوء على منطقة عرمون بعد اشكال كبير ليلا تخلله اطلاق نار بين مناصرين لـ "الحزب التقدمي الاشتراكي" و"حزب الله"، ادى الى اصابة شابين من "الاشتراكي" هما جواد بو غنام ويامن ملاعب، قبل ان يُعلن "حزب الله" رفع الغطاء فوراً عن مطلق النار وهو ابو فادي نائل الذي سلّم نفسه، وسط اجراءات امنية اتّخذها الجيش في المحلة، حيث عزّز انتشاره في شوارع عرمون والمنطقة المحيطة وعمل على تسيير دوريات مؤللة وراجلة، ومنع التجمعات.

وتم تطويق الاشكال رغم غضب الشارع "الاشتراكي" حيث نزل مئات الشبّان والمشايخ الى الطرقات والى امام المستشفيات ومخفر البلدة مطالبين بتسليمهم مطلق النار.

وبحسب المعلومات، فان قيادتي "الاشتراكي" و"حزب الله" عقدتا اجتماعات واجريت اتصالات على مستوى قيادي رفيع، وطلب النائب وليد جنبلاط بإنسحاب الجميع، فيما عمل "حزب الله" على تسليم مطلق النار الى استخبارات الجيش وعلى ضبط الشارع في شكل صارم. كما علم ان من تولى الاتصالات من جهة "الاشتراكي" هو النائب اكرم شهيب الذي عمل على تنفيس الاحتقان وحل الاشكال عبر خطوة اولية هي تسليم مطلق النار.

مقالات مختارة

Beirut, Lebanon
oC
23 o