Feb 05, 2018 9:43 AM
دوليات

حزب ماكرون يخسر مقعدين في البرلمان

خسر الحزب الذي يتزعمه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون "الجمهورية إلى الأمام" انتخابات جزئية على مقعدين في البرلمان امس في أول اختبار انتخابي منذ فوز الحزب بأغلبية كبيرة في حزيران الماضي.

وفاز بهذين المقعدين في المجلس الأدنى من البرلمان حزب الجمهوريين المحافظ في تعزيز لزعيمه الجديد لوران ووكيز وهو من منتقدي ماكرون بشدة. ويرفض ووكيز ماكرون ويصفه بأنه بعيد تماما عن الريف الفرنسي وضعيف من الناحية الأمنية.

ومازال حزب الجمهورية إلى الأمام الذي يتزعمه ماكرون يسيطر على309 مقاعد في الجمعية الوطنية المؤلفة من 577 عضوا، لكن شعبية ماكرون شهدت تراجعا منذ توليه السلطة.

وقال ووكيز في بيان "إنها ضربة تعاقب بشدة سياسات الحكومة التي يحكم مواطنونا بقسوة على تأثيرها على أرض الواقع فالضرائب ترتفع على الطبقة المتوسطة وأصحاب المعاشات وهناك انفجار غير مسبوق في الهجرة والجريمة".

وأجريت هذه الانتخابات الجزئية بعد أن أعلنت المحكمة الدستورية في فرنسا بطلان نتائجها التي أُعلنت العام الماضي.

 

 

مقالات مختارة

Beirut, Lebanon
oC
23 o