Jan 31, 2018 7:59 AM
صحف

جائزة "حرزانة" للحريري!

اين الرئيس الحريري من الازمة الناشئة بين الرئيس بري وباسيل؟ يسود اعتقاد بأن ما حصل يُشكّل فرصة أمام الأخير لتقديم نفسه كزعيم فوق الطوائف «يسعى وحده للحفاظ على الاستقرار»، ويعزّز دوره كحام له.

غير أن الجائزة «الحرزانة» التي سيقطِفها الحريري، حسب ما تشير أوساط سياسية عبر "الاخبار"، هي في استغلال الأزمة بين التيار الوطني الحر من جهة، وحركة أمل وحزب الله من جهة أخرى، واستخدامها حجّة أمام المملكة العربية السعودية لتثبيت وجهة نظره القديمة بأن «التحالف مع ميشال عون فيه إفادة على المدى البعيد». سيدّعي الحريري أن النهج الذي اتبعه، خصوصاً أنه كان مسؤولاً بشكل غير مباشر عن التصعيد حين وقّع على مرسوم منح الأقدمية لضباط دورة عون، أسهم في وضع أول حجر على طريق فكّ الارتباط بين العونيين وحزب الله وحركة أمل، وأن فكّ هذا الارتباط سيكون لمصلحة تعزيز التحالف بين الوطني الحر والمستقبل ومعهما رئاسة الجمهورية، وأنه بنقل الصراع مع بيئته وجمهوره إلى مكان آخر، سيتيح له إعادة إنتاج تسوية تراها المملكة أنها «على هواها».

 

مقالات مختارة

Beirut, Lebanon
oC
23 o