Feb 04, 2018 7:39 PM
الوضع العربي

مجلس العلاقات العربية والدولية يدين قرار ترامب بشأن القدس ويرفض محاولات التطبيع

ادان مجلس الأمناء لمجلس العلاقات العربية والدولية قرار الرئيس الأميركي ترامب "الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل السفارة الأمريكية إليها" معلنا تمسكه "بحق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس".

وأفاد المكتب الاعلامي للرئيس فؤاد السنيورة، في بيان، ان مجلس الأمناء لمجلس العلاقات العربية والدولية، عقد اليوم اجتماعه السابع في الكويت، في حضور الرئيس السنيورة، ويستكمل اجتماعاته غدا الاثنين ويلتقي أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح.

وأصدر المجلس بيانا أشار فيه إلى أنه ناقش في اجتماعه اليوم "خطورة الأوضاع القائمة في فلسطين، والمؤامرات الرامية لتصفية القضية الفلسطينية وفي القلب منها قضية القدس". وأكد إدانته "المطلقة والكاملة لقرار الرئيس الأميركي ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل السفارة الأمريكية إليها"، و"تمسكه بحق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته الحرة المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس حسب حدود الرابع من حزيران، كما ورد في المبادرة العربية".

وحيا المجلس "جميع الدول التي صوتت ضد قرار الرئيس ترامب في مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة، ويحثها على الاعتراف الكامل بدولة فلسطين".

وشدد على "أهمية التصدي العربي لمحاولات تصفية مكونات القضية الفلسطينية، وخاصة حقوق اللاجئين الفلسطينيين في العودة، ودور وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في تلبية احتياجاتهم الإنسانية، وعلى التصدي للاستيطان الاستعماري الاسرائيلي وضرورة تفكيك جميع المستوطنات".

ودعا إلى "بذل كل جهد ممكن لدعم صمود الشعب الفلسطيني على أرض وطنه فلسطين، باعتبار ان هذا الوجود الفاعل والمقاوم لمخططات التصفية هو العقبة في وجه مخططات التصفية الصهيونية".

وأعلن "رفضه الكامل لكل المحاولات الإسرائيلية للتطبيع المسبق مع المحيط العربي على حساب القضية الفلسطينية ودون حلها"، مؤكدا أن "القضية الفلسطينية بما فيها القدس مازالت وستبقى القضية المركزية للشعوب العربية، ومن واجب كل الشعوب والدول العربية دعم صمود ونضال الشعب الفلسطيني وحماية القدس مما تتعرض له من اعتداءات، وعلى دعم حملة المقاطعة وفرض العقوبات على حكومة الاحتلال، ومساءلة اسرائيل على جميع خروقاتها وتعدياتها على القانون الدولي".

وختم المجلس بالتأكيد انه سيعمل "على تكريس الجزء الأهم من رؤيته للوضع العربي، من أجل دعم صمود ونضال الشعب الفلسطيني لتحقيق حريته وسيادته الوطنية على أرض وطنه".

 

مقالات مختارة

Beirut, Lebanon
oC
23 o