Feb 03, 2018 7:43 AM
صحف

مسؤول روسي في تل أبيب الخائفة من وصول "كيمياوي" الى حزب الله

فيما تعرب واشنطن عن قلقها من احتمال استخدام النظام السوري السلاح الكيمياوي في الغوطة الشرقية، وتوجّه الى موسكو تحذيرات ضمنية في هذا الخصوص، اشارت "الحياة" الى وصول  مدير الأمن القومي الروسي نيكولاي باتروشيف، الى اسرائيل امس وسط تأكيد مصادر أوروبية لـ «الحياة» وجود مخاوف في إسرائيل من نقل نظام الأسد سلاحاً كيماوياً إلى «حزب الله». واعتبرت الخارجية الأميركية أن «روسيا تتخذ خياراً خاطئاً إذا لم تمارس ضغوطها ونفوذها الاستثنائي» في سورية.

وأكد المسؤولون الأميركيون أن الحكومة السورية احتفظت ببعض ترسانتها من الأسلحة الكيماوية، على رغم الاتفاق الذي أبرم بوساطة أميركية- روسية سلمت بموجبه دمشق أسلحتها الكيماوية كافة في عام 2014. وأضافوا أن سمات بعض الهجمات التي نُفذت أخيراً تشير إلى أن سورية ربما تكون طورت أسلحة جديدة وطرقاً أخرى لاستخدام مواد كيماوية سامة في شكل يجعل تعقّب مصدرها الأصلي مهمة أصعب. وطلب المسؤولون عدم ذكر أسمائهم وأحجموا عن تقديم أمثلة محددة.

وعلمت «الحياة» أن المبعوث الأميركي في ملف سورية مايكل راتني سيغادر منصبه الأسبوع المقبل، وسيعيَّن في منصب ديبلوماسي في الأردن، فيما تبحث إدارة ترامب عن شخصية عسكرية سابقة لإدارة الملف السوري.

مقالات مختارة

Beirut, Lebanon
oC
23 o