Jan 31, 2018 2:37 PM
صحف

نيويورك تايمز: مثلث لبنان-سوريا-اسرائيل ثاني أخطر منطقة في العالم

المركزية-حذّرت صحيفة نيويورك تايمز من أنّ "الملتقى الحدودي، السوري-اللبناني-الإسرائيلي، الذي يمثّل ثاني أخطر منطقة في العالم بعد شبه الجزيرة الكورية، قد ينفجر في أي لحظة"، متسائلة " إذا كان سيظل الهدوء سيّد الموقف بين طهران وتل أبيب".

وأكدت أنّ "اندلاع حرب في هذه المنطقة سيتصدّر عناوين الأخبار في العام 2018"، قائلة إنّ "ما بين الـ 1500 و2000 مستشار إيراني يديرون منذ سنتين من بيروت ودمشق آلاف المقاتلين اللبنانيين المنتمين إلى "حزب الله" وقوات الجيش السوري المموّل إيرانياً وما يقارب الـ10 آلاف مقاتل شيعي أفغاني وباكستاني تدعمهم طهران، لقتال المعارضة المسلحة و"داعش" في سوريا".

وتساءلت عن "سبب الوجود الإيراني في هذه المنطقة وعن تأثيره على الديمقراطية في لبنان وتقاسم السلطة في سوريا وتهديده لإسرائيل من جهة، وعن الطريقة التي ستستخدم فيها روسيا، حليفة إيران التي تتمتع بعلاقات جيدة مع إسرائيل، منظومة  ال"أس-400"، التي تغطي سوريا ولبنان، لحماية إيران و"حزب الله"، من جهة ثانية".

وفيما ذكّرت بتصريح "رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أثناء لقائه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأنّ "إسرائيل لن تسمح بتحويل لبنان إلى مصنع للصواريخ الدقيقة" وستضع حداً لذلك إذا لم يتدخل بنفسه"، تساءلت عن "الاستراتيجية التي ستعتمدها تل أبيب لإبقاء مواجهتها مع "حزب الله" وإيران "على نيران هادئة".

وأشارت إلى أنّ "المخططين العسكريين الإسرائيليين مقتنعون أكثر من أي وقت مضى بأنّ السبب الرئيس الذي جنّب "حزب الله" مواجهة كبرى مع تل أبيب منذ العام 2006 هو قصف سلاح الجو الإسرائيلي من دون رحمة أو توقف البنية التحتية اللبنانية ومكاتب "حزب الله" والأهداف العسكرية في الضاحية، بغض النظر عن مكانها".

توازياً، لفتت إلى أنّ "المخططين الإسرائيليين يدعون إيران إلى إعادة النظر بقدرتها على شن حرب بالوكالة ضد إسرائيل من لبنان وسوريا"، ملمحة إلى "إمكانية استخدام تل أبيب الغواصات من نوع "دلفين" القادرة على العمل في الخليج العربي والتسلُّح بصواريخ "كروز".

وقالت "على رغم أنّ إسرائيل وإيران و"حزب الله" أقوى بالمقارنة مع العام 2006، ولكن سيتكبدون خسائر كبيرة في حال وقوع حرب"، مشيرة الى أن "حزب الله" وإيران أصبحا يسيطران على الدولتين اللبنانية والسورية".

مقالات مختارة

Beirut, Lebanon
oC
23 o