Sep 06, 2022 10:01 PM
الوضع العربي

الجيش الإسرائيلي يكشف عن العملية التي استهدفت المفاعل النووي في دير الزور

بعد 15 عاما من عملية "خارج الصندوق" ، كشفت  الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية أنه كانت لديهم تقديرات قبل خمس سنوات من العملية، اي في عام 2002 ، تفيد بأن سوريا تدير مشروعا سريا- والذي اتضح لاحقا بأنه مفاعل نووي. 

وذكر البيان الصادر في 6 أيلول "تمت مهاجمة المفاعل النووي السوري في دير الزور ، من قبل مقاتلات حربية، بالاضافة الى جهود استخباراتية وعملياتية معقدة والتي أزالت التهديد النووي عن دولة إسرائيل والمنطقة كلها". 

ونشرت الاستخبارات العسكرية ملفا خاصا من عام 2002 والذي سمح بنشره حاليا لأول مرة، وشمل تقديرات استخباراتية تقول إن سوريا تحاول دفع مشروع إستراتيجي لم تعرف مزاياه بعد. 

هذا ونفذ سلاح الجو الإسرائيلي هجوما استهدف المفاعل النووي في سوريا حيث أطلق على العملية "خارج الصندوق" والتي وقعت في 6 أيلول/سبتمبر 2007، في ساعات منتصف الليل والتي جرت في سرية تامة تم الحفاظ عليها أيضا بعد ذلك. 

وبعد ستة أشهر من الهجوم، أعلن مسؤولون في الادارة الأمريكية أنه تم استهداف وتدمير مفاعل نووي لانتاح البلوتونيوم والذي أقيم في سوريا بمساعدة كوريا الشمالية. الصحيفة الألمانية "دير شبيغل" أفادت بأن جهات استخباراتية قالت إن المفاعل في سوريا كانت يستخدم لمساعدة البرنامج النووي وإنهم عملوا مع علماء من كوريا الشمالية. بينما أفادت هآرتس أن ايران قامت بتمويل بناء المفاعل النووي الذي تم استهدافه. 

إخترنا لك

Beirut, Lebanon
oC
23 o