Jan 26, 2018 1:57 PM
اقتصاد

تسليم وتسلم في رئاسـة "الهيئات الاقتصادية" القصار: أسلم الأمانة لقيادي من الطراز الرفيع شقير: لإبقاء شعلتها مضاءة في سماء لبنـان

المركزية- عقدت الهيئات الاقتصادية اللبنانية اجتماعا في مقر غرفة بيروت وجبل لبنان برئاسة الوزير السابق عدنان القصار وحضور الاعضاء، تم خلاله تسليم القصار رئاسة الهيئات الاقتصادية اللبنانية الى رئيس اتحاد الغرف اللبنانية رئيس غرفة بيروت وجبل لبنان محمد شقير.

وجرت العملية الانتقالية لرئاسة الهيئات بمباركة جميع أعضاء الهيئات الممثلين لمختلف القطاعات الاقتصادية اللبنانية، الذين أكدوا دعمهم القوي لرئيس الهيئات الاقتصادية الجديد محمد شقير، لإكمال مسيرة الهيئات وترسيخ دورها الريادي في الحياة اللبنانية.

القصار: وتحدث القصار عن الأعمال والانجازات التي قامت بها الهيئات الاقتصادية "بتعاون وتضامن بين جميع أعضائها، والتي رسخت من خلالها موقعها الريادي في قلب الاقتصاد الوطني وفي ضمير كل لبناني"، مضيفا "هذه مرحلة مهمة جدا بالنسبة لي، واعتبرها من أهم الانجازات التي حققتها في حياتي، لأنني من خلال هذا الموقع كنت أخدم بالفعل مصلحة بلدي واقتصاده الوطني".

وتابع "اليوم سأسلم الأمانة وبمباركتكم جميعا، لرئيس اتحاد الغرف اللبنانية رئيس غرفة بيروت وجبل لبنان الصديق محمد شقير، الذي اثبت فعلا أنه رجل قيادي من الطراز الرفيع، وقادر بجدارة على تحمل المسؤولية كاملة، والقيام بالمبادرات المتعددة، وتجاه كل الاطراف ما يبقي دور الهيئات في الطليعة كصمام أمان للقضايا الاقتصادية والاجتماعية والوطنية".

شقير: ورد شقير بكلمة مقتضبة، شاكرا فيها "القصار والجميع على هذه الثقة الغالية"، واعدا بـ"بذل كل الجهود وبتعاون وثيق مع جميع أعضاء الهيئات لإبقاء شعلة الهيئات الاقتصادية مضاءة في سماء لبنان".

وقال إن "مشروعنا هو الحافظ على دور الهيئات الريادي اقتصاديا واجتماعيا ووطنيا، وتطوير أدائها بما يتناسب مع طبيعة المرحلة والتطورات الحاصلة، في إطار ورشة شاملة بإشراك جميع أركان القطاع الخاص وقطاعاته". ثم وجه شقير الكلام الى القصار، منوها بـ"أعماله وانجازاته "الكبيرة في الداخل والخارج، والتي ستبقى راسخة في ضمير ووجدان كل رجل اقتصاد ولبناني"، مؤكدا أن "عدنان القصار سيبقى رمزا للقطاع الخاص الذي يفتخر ويعتز به كل لبناني".

وأعلن شقير تسمية القصار "رئيس شرف" للهيئات الاقتصادية، ورئيس جمعية تجار بيروت نقولا شماس أمينا عاما ". 

مقالات مختارة

Beirut, Lebanon
oC
23 o