Jan 25, 2018 4:20 PM
اقتصاد

توقيع عقود الاستكشاف مع شركات النفط في 9 شباط هايكايـان: للإسراع فــي إقرار قانـون الشفافيــة

المركزية- تطلق وزارة الطاقة والمياه و"هيئة إدارة قطاع البترول" حفل توقيع عقود الاستكشاف والتنقيب عن النفط والغاز في المياه الإقليمية اللبنانية مع تحالف شركات النفط "توتال" و"نوفاتيك" و"إيني" في 9 شباط المقبل، تمهيداً للانتقال إلى المرحلة التقنية ثم المباشرة بالحفر في الرقعتين "4" و"9" خلال العام 2019.

خبيرة شؤون النفط والغاز ومديرة مكتب الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في معهد حوكمة الموارد الطبيعية لوري  هايكايان وصفت الحدث بالخطوة النوعية في ملف التنقيب عن النفط والغاز في انتظار أن تقدّم الشركات خطوة الاستكشاف ثم يبدأ العمل على الأرض وبالتالي البدء بالحفر عام 2019.

وعن أهمية الإسراع في إقرار قانون تعزيز الشفافية في قطاع البترول بعدما أُقرّ في اللجنة المصغّرة المتخصصة، قالت في حديث إذاعي: على الدولة في الفترة المقبلة أن تعمل على درس القوانين اللازمة وإقرارها، والأولوية لقانون الشفافية الذي يجب إقراره لدعم المزيد من شفافية المشروع وطمأنة المواطنين إلى شفافية عملية التنقيب وعائداتها التي تعود بالفائدة إلى المواطنين وليس إلى السياسيين أو المقرّبين منهم.

وإذ دعت إلى "توفير الحماية للمؤسسات والموظفين العاملين في مجال التنقيب، لأنهم الوحيدون القادرون على الكشف عن الفساد إذا ما حصل، وليس مَن هم خارج القطاع"، تمنت "الإسراع في إقرار قانون الشفافية الموجود في أدراج مجلس النواب منذ العام 2008".  

وفي المقلب الآخر، دعت إلى "التأنّي في درس القوانين المهمة والأساسية الخاصة بالتنقيب عن النفط والغاز في البرّ، فالعالم كله يتّجه إلى استخدام الغاز الطبيعي والطاقات المتجددة، ونحاول قدر المستطاع تخفيف استعمال النفط من البحر"، وشددت على "ضرورة وضع الدولة اللبنانية رؤية حول أسباب تحوّلها دولة منتجة للموارد الطبيعية". 

مقالات مختارة

Beirut, Lebanon
oC
23 o