Jan 23, 2018 4:46 PM
تحليل سياسي

قمة الكويت تعيد مياه العلاقات الى مجاريها...الصبّاح: لن نتردد في دعم لبنان بري للوفد الاميركي: حريصون على تطبيق المعايير الماليـــة الدوليـــة واشنطن تدعو تركيا لضبط النفس وفرنسا قلقة واردوغان: لن نلتفت الى مواقفكم

المركزية- مناخات ايجابية سيطرت على الاجواء اللبنانية اليوم بعد تشنجات "المرسوم" ومضاعفاته. جرعة دعم خليجية ضختها القمة اللبنانية- الكويتية في عروق العلاقات الثنائية بعد توتر، يفترض ان تترجم دعما عمليا للبنان في المؤتمرات الدولية الثلاثة المزمع عقدها تباعا في الاشهر المقبلة. استرخاء انتخابي بدد موجة توقعات سلبية باطاحة استحقاق 6 ايار النيابي فرضه توقيع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون مرسوم دعوة الهيئات الناخبة بعد توقيع الرئيس سعد الحريري والوزير نهاد المشنوق. تأكيد وفد وزارة الخزانة الاميركية لشؤون مكافحة الارهاب والجرائم المالية ثقته بالقطاع المصرفي اللبناني وحاكمه رياض سلامة واستمرار دعم لبنان.

اجتماعات الكويت: في الكويت، أثمرت الخلوة التي جمعت اليوم رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وامير الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح، في قصر البيان، اتفاقا على تعزيز التعاون بين البلدين في كل المجالات. وأبلغ أمير الكويت عون انه أَعطى توجيهاته الى الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية لتحريك المساعدات الاقتصادية للبنان والتجاوب مع حاجاته. وفي وقت عبّر الرئيس عون عن امتنانه لوقوف الكويت الى جانب لبنان في كل الظروف، عبّر الأمير الصباح عن سعادته لوجود الرئيس عون في الكويت. كما جرى الاتفاق بين الرئيس عون وامير الكويت على ضرورة تفعيل العمل العربي المشترك، وان تكون القمة العربية المقبلة فرصة لتوحيد المواقف العربية وإعادة التضامن. في الموازاة، طلب الرئيس عون مشاركة الكويت في المؤتمرات الـ 3 لدعم لبنان: مؤتمر روما ومؤتمر باريس ومؤتمر بروكسل، مشيرا الى ان الاستقرار الذي ينعم به لبنان يشجع على الاستثمار فيه، فرد الصباح: لن نتردد في تقديم اي مساعدة للبنان.

بري والمعايير الدولية: في الاثناء، واصل مساعد وزير الخزانة الاميركية لشؤون مكافحة تمويل الارهاب والجرائم المالية مارشال بيلينغسليا، جولته على المسؤولين اللبنانيين وزار اليوم عين التينة حيث التقى رئيس مجلس النواب نبيه بري، الذي اكد للضيف الاميركي ان "اللبنانيين حريصون بادائهم على تطبيق المعايير المالية القانونية والدولية"، لافتا الى "ان القوانين التي اقرها مجلس النواب تتطابق مع اعلى المعايير المالية والقانونية والدولية". في الموازاة، أثار بري مع المسؤول الأميركي إمكانية تطبيق النموذج المتبع في الولايات المتحدة وأوروبا لجهة تشريع زراعة الحشيشة للصناعات الطبية.

وانطلاقا من توقيتها، عشية تشكيل الكونغرس وحدة خاصة لمكافحة الارهاب ومحاربة الاتجار بالمخدرات، بعدما سمى حزب الله كجهة متورطة، قالت اوساط دبلوماسية غربية لـ"المركزية" ان زيارة الوفد لبيروت تندرج في اطار العادية التشاورية اذ لطالما يقوم المسؤولون الاميركيون بزيارات مماثلة لتبادل المعلومات والتدقيق والتنسيق حول بعض القضايا الدقيقة والحساسة، فكيف الحال اذا كانت مهمة الوفد محاربة الارهاب حيث تستوجب زيارات مستمرة الى بعض دول المنطقة، نافية اي علاقة للمسؤول الاميركي بمهمة وحدة الكونغرس. بيد ان مصادر سياسية لا تشاطر الاوساط الدبلوماسية رأيها قالت لـ"المركزية" ان مهمة وفد الخزانة لا يمكن عزلها عن عزم ادارة ترامب على القضاء على التنظيمات الارهابية وحزب الله من ضمنها في المنظار الاميركي، وتاليا فإن اي زيارة اميركية ذات طابع امني او مالي لا يمكن الا ان تخدم هذا الهدف.

الحريري يغادر: من جهته، غادر رئيس الحكومة سعد الحريري ظهرا بيروت متوجها الى دافوس للمشاركة في اجتماعات المنتدى الاقتصادي. وأكد مكتبه الاعلامي قبيل سفره أنّه "تم تحويل مساهمة لبنان في ميزانية المحكمة الخاصة بلبنان للعام الحالي".

جنبلاط والطائف: في مجال آخر، وبعيد كلام موفد رئيس اللقاء الديموقراطي النائب وليد جنبلاط  الى عين التينة النائب وائل أبو فاعور عن "مخاوف جدية على الطائف خصوصا أن البعض يريد اعتباره نصا مهملا، وأن هناك قفزا فوقه في النص والروحية"، الذي فسره البعض في سياق ما يمكن اعتباره اصطفافا جديدا حول تفسير الطائف يضع بري وجنبلاط في خانة الاعتراض على موقف الرئاسة الاولى من الدستور، أوضح الوزير السابق غازي العريضي لـ "المركزية" أن "رغم أننا نؤيد موقف الرئيس بري من المرسوم، إلا أن موقف جنبلاط الاخير من الطائف واضح، فالمقصود به تأخير تعيين الناجحين في مجلس الخدمة المدنية"، مشيرا الى أن "الطائف اشار الى مناصفة في الفئة الاولى حصرا ولم يذكر الفئات الثانية والثالثة والرابعة. من هنا لا يستطيع مجلس الوزراء أن يصوت على قرار يخالف الطائف، فصلاحية تعديل الدستور منوطة حصرا بمجلس النواب وليس الحكومة".

الاشتراكي في معراب: وليس بعيدا ، وفي اطار توثيق العلاقات بين الطرفين عشية دخول البلاد الحقبة الانتخابية، زار  وفد من الحزب الاشتراكي ضم النائبين أكرم شهيب ونعمة طعمة معراب واجتمع الى رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع  في حضور الأمينة العامة للحزب شانتال سركيس.

روما 2: في غضون ذلك، تسير الاستعدادات لمؤتمر روما 2 لدعم الجيش والمؤسسات الامنية اللبنانية على قدم وساق. وفي السياق، استقبل قائد الجيش العماد جوزف عون، قائد القوات البرية الايطالية الفريق دانيلو اريكو على رأس وفد، وتناول البحث العلاقات بين جيشي البلدين، والتحضيرات الجارية لمؤتمر روما الخاص بدعم الجيش والأجهزة الأمنية اللبنانية، بالاضافة إلى مهمة الوحدة الإيطالية العاملة ضمن "اليونيفيل".

عيسى نحو الاعتماد: وسط هذه الاجواء، قدم سفير لبنان لدى واشنطن غبريال عيسى مساء امس بتوقيت بيروت نسخة عن اوراق اعتماده الى مدير البروتوكول في وزارة الخارجية الاميركية شين لولير، تمهيدا لتقديمها غدا الأربعاء الى الرئيس الاميركي دونالد ترامب في البيت الابيض .

عمليات عفرين مستمرة: اقليميا، تصمّ أنقرة آذانها لكل النداءات الدولية الموجّهة اليها والتي تدعوها الى تفادي التصعيد في عفرين السورية. فالرئيس التركي رجب طيب اردوغان اكد اليوم "أننا لن نلتفت لأقاويل ومواقف بعض الدول ولن نسمح لحفنة من الإرهابيين بالتمركز على حدودنا". وأتى موقفه بمثابة رد على الولايات المتحدة وفرنسا. فقد حث البيت الأبيض اليوم تركيا على ضبط النفس وحذر من أن الحملة قد تؤدي إلى تفاقم أزمة إنسانية وتؤدي إلى توتر منطقة كانت مستقرة. فقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز "نحث تركيا على ضبط النفس في تحركاتها العسكرية وكلامها وضمان أن تكون عملياتها محدودة في النطاق والمدة وضمان استمرار المساعدات الإنسانية وتجنب سقوط ضحايا مدنيين". أما وزير الخارجية الفرنسية جان إيف لو دريان فعبّر عن قلقه إزاء العملية العسكرية التركية في شمال سوريا ودعا حكومة أنقرة إلى ضبط النفس في عملياتها ضد القوات الكردية في المنطقة. وأضاف للصحفيين "رغم أننا نتفهم قلق تركيا إزاء أمن الحدود، لا يسعنا سوى أن ندعو تركيا للتحلي بأقصى درجات ضبط النفس في ما يتعلق بهذا الأمر".

اجتماع اميركي – فرنسي: سوريا ايضا، وعلى هامش المؤتمر حول المسؤولين عن الهجمات الكيميائية في سوريا، تنظم فرنسا والولايات المتحدة اليوم في باريس اجتماعا آخر بمشاركة "بعض الدول" بحسب ما اعلنت وزارة الخارجية الفرنسية. وذكرت مصادر في محيط وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان "انها مبادرة مشتركة بين وزيري الخارجية الاميركي ريكس تيلرسون ونظيره الفرنسي اللذين يرأسان هذا الاجتماع بحلول المساء". وأوضح المصدر أن دولا من المنطقة ستشارك لكن بعدد قليل وعلى المستوى الوزاري"، من دون اعطاء تفاصيل. وتابع المصدر نفسه ان الامر يتعلق بـ"التوصل الى السبل والاساليب التي تسهم في تحقيق عملية انتقالية سياسية فعلية في سوريا بدعم من القوى العظمى وخصوصا الدول الخمس في مجلس الامن ودول من المنطقة معنية بشكل مباشر لاننا ادركنا انه من الصعب جدا التوصل الى خطة سلام من داخل النظام السوري".

مقالات مختارة

Beirut, Lebanon
oC
23 o