Feb 10, 2020 7:32 AM
الوضع العربي

رسالة بوتين للملك عبدالله.. سوريا مقابل غور الأردن؟

أعلن الديوان الملكي الأردني، في بيان، عن رسالة تلقاها العاهل الأردني، عبدالله الثاني من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حول "التطورات التي تشهدها المنطقة".

رسالة بوتين، بحسب البيان، تلقاها الملك عبد الله، في قصر الحسينية بعمان، من وفد روسي برئاسة نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين.

وذكر البيان، أن اللقاء تناول المستجدات الجارية حول القضية الفلسطينية، التي أكد فيها العاهل الأردني، "ضرورة تحقيق السلام الشامل والعادل على أساس حل الدولتين، الذي يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة، القابلة للحياة، على خطوط الرابع من يونيو عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية".​

الأزمة السورية

والأزمة السورية، كانت ثاني قضية تباحث فيها الطرفان في قصر الحسينية بعمان، حيث شدد العاهل الأردني، على "ضرورة التوصل إلى حل سياسي للأزمة، يحفظ وحدة سوريا أرضا وشعبا، ويضمن عودة طوعية وآمنة للاجئين".

وتأتي رسالة بوتين، عقب تعبير عمان رفضها لخطة السلام الأميركية، حيث تشدد عمان على ضرورة حل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني على أساس حدود الرابع من يونيو 1967، دون استثناء القدس الشرقية، عاصمة لفلسطين".

ويطرح توقيت الرسالة الروسية إلى الأردن، شكوكا حول ما إذا كان موسكو راغبة في كسب دعم الأردن لصالحها في سوريا، مقابل مساندة دبلوماسية في مجلس الأمن بشأن قضية "غور الأردن".

إخترنا لك

Beirut, Lebanon
oC
23 o