Feb 08, 2018 7:30 PM
مجتمع

بو عاصي: هجوم السياسيين على الجمعيات كاطلاق النار على سيارة الاسعاف

في اطار دعم وزارة الشؤون الاجتماعية للجمعيات المتعاقدة معها من خلال توزيع هبة "الرز" الصينية، زار وزير الشؤون الاجتماعية بيار بو عاصي "مركز دارنا التابع لكاريتاس لبنان وهو ناد ومطعم للمسنين" في فرن الشباك، مسلما الهبة ومتفقدا المسنين في الجمعية والمتطوعين فيها، بحضور رئيس جمعية "كاريتاس" الاب بول كرم، المدير العام ريتا رحيّم، مدير البرامج برونو عطية، رئيسة اقليم بعبدا الاول امل شاكر والاعضاء وعدد من الكهنة.

واكد بو عاصي انه سيبقى الى جانب كل مسن انطلاقا من مسؤولياته السياسية والانسانية ومعتبرا ان لديه الاف الأمهات والاباء.

كما شدد على ان شريحة من الطبقة السياسية اختارت مهاجمة الجمعيات عندما لم يعد لديها ما تعلق عليه. واضاف: "عندما افلست هذه الشريحة من الطبقة الساسية قررت مهاجمة الجمعيات ما ذكرني بالذي كان يطلق النار خلال الحرب على الصليب الاحمر".

وتوجه خلال زيارة لـ"دارنا – كاريتاس" في فرن الشباك لكل من يشكك بالجمعيات المتعاقدة مع الوزارة قائلا: "المسيح قال لتلامذة يوحنا: "تعالوا وانظروا" لذا اقول لكم تعالوا انظروا الى كاريتاس والجمعيات المماثلة كـ"مريم ومرتا"، "سيزوبيل"، "ام النور" والجمعيات الاخرى متعاقدة مع الوزارة فهم يملاون مكامن الفراغ الذي عجزت عن تعبئته السياسة ويقفون الى جانب الضعيف الذي لم تستطع الدولة الوقوف الى جانبه وقصرت بحقه".

بو عاصي اعتبر ان كل واحد من هذا الجيل يطمح ان يشبه المسنين الذين عاشوا في اصعب المراحل ورغم كل الظروف استطاعوا تربية اطفالهم.

وتوجه للحاضرين بالقول: "انا ابن بلدة العبادية وترعرعت في فرن الشباك لذا انا ابن هذ المنطقة، ابن لبنان، ابن الانسانية. ادرك الصعوبات التي مررتم بها فهي نفسها التي عاشها اهلي، خصوصا في الحرب اللبنانية فقد استطعتم تربية اطفالكم في اصعب الظروف، وعلى خطوط التماس، وتعرضتم وعائلاتكم للخطر ولكن رغم كل هذا نجحتم في تربية عائلاتكم لنصل الى ما نحن عليه اليوم. لولا ارادة الاهل لم ينجح الابناء، فانتم ثابرتم في تصميم وارادة وجرأة وغلبتم منطق الحياة على الموت والفرح على الخطر ما جنب العائلة من التفكك".

وشدد بو عاصي على انه لا يمكن التخلي عن هذا الجيل الذي تعب وسهر كما لا يمكن غض النظر عنه احتياجاته والا نكون "بلا اصل"، وتابع: "انتم الاصل ونحن اولاد اصل لذا من واجبنا وواجبي كوزير وانسان ان اقف الى جانبكم وانظر الى احتياجاتكم بفرح واحترام وانسانية واخلاص وعرفان جميل".

وختم بالاشارة الى ان "كاريتاس" اعطت الكثير وهي تقف الى جانب من بحاجة لها لعشرات السنوات، مضيفا: "هذا دليل على اننا في مجتمع حي وقادر، مجتمع ابواب الجحيم لم ولن تقوى عليه".

مقالات مختارة

Beirut, Lebanon
oC
23 o