Feb 05, 2018 8:22 AM
منوعات

أم كلثوم من الانشاد الديني الى "كوكب الشرق"

قبل ٤٣ عاماً، تلقى المصريون خبر رحيل كوكب الشرق وسيدة الغناء العربي ام كلثوم، التي وافتها المنية في 3 شباط من العام 1975

وكان صوتها أحد معالم الطرب الأصيل في العالم العربي، وأصبحت سيرتها الفنية تراثاً تتناقله الأجيال، فمن منا لا يعرف أم كلثوم؟

 

اسمها الحقيقي "فاطمة السيد إبراهيم السيد البلتاجي"، ويعمل والدها الشيخ إبراهيم إماما مؤذنا لمسجد القرية، وكان يقوم بالإنشاد الديني والابتهالات في الاحتفالات ليتكسب منها نقوداً تساعده على تحمّل أعباء الحياة.

عملت أم كلثوم مع والدها في الإنشاد الديني، فشعر الاب بموهبة ابتنته وكان قراراه الذي أصبح علامة فارقة في مشوار أم كلثوم وهو السفر والإقامة في القاهرة لتنمية موهبة ابنته.

وفي العام 1922، احيت ام كلثوم مع والدها ليلة الإسراء والمعراج في قصر عز الدين يكن باشا واعطتها سيدة القصر خاتما ذهبيا، وتلقت أم كلثوم 3 جينهات اجراً لها في ذاك اليوم، وكانت تلك الليلة هي انطلاقة "كوكب الشرق" حيث بزغ اسمها وبدأت تحيي حفلات كبار العائلات.

وقدّمت أم كلثوم أكثر من 350 أغنية، ورحلت عن عمر يناهز الـ77 عاماً

 

 

 

مقالات مختارة

Beirut, Lebanon
oC
23 o